بعد بريطانيا.. دولة اوروبية ثانية تسجل اصابات بسلالة 'أوميكرون'

العالم 10:34 PM - 2021-11-27

أكدت السلطات الصحية الألمانية، اليوم السبت، تسجيلها أول إصابتين بسلالة "أوميكرون" الجديدة لفايروس كورونا المسبب لعدوى "كوفيد-19" التي تثير إمكانية انتشارها مخاوف واسعة في العالم.
وذكرت وزارة الصحة في ولاية بافاريا جنوب ألمانيا إنها رصدت إصابتين بهذه السلالة لدى شخصين قدما إلى ميونخ من جنوب إفريقيا يوم 24 تشرين الثاني، أي قبل تعليق الطيران مع هذه الدولة الإفريقية، وهما يخضعان حاليا للحجر الصحي.
سجلت بريطانيا، اليوم السبت، أول إصابتين بالمتحور الجديد "أوميكرون" من فايروس كورونا المستجد.
ونقلت شبكة "سكاي نيوز" عن وزير الصحة البريطاني ساجد جاويد، قوله: "تم اكتشاف حالتين من متغير فايروس كورونا أوميكرون في المملكة المتحدة"، مضيفا: "ستكون هنالك فحوصات مستهدفة في المناطق التي تم العثور فيها على الحالتين، في تشيلمسفورد ونوتنجهام".
وتابع جاويد أن "الشخصين يقومان الآن بالعزل الذاتي، بينما يتم إجراء مزيد من الاختبارات"، لافتا الى، ان "هذا تذكير حقيقي بأن هذا الوباء لم ينته بعد".
واكتشف علماء الخميس المنصرم، المتحور الجديد من فايروس كورونا "أوميكرون" في جمهورية جنوب إفريقيا، البلد الإفريقي الأكثر تضررا بالوباء والذي يشهد زيادة جديدة في عدد الإصابات. 
وأعلنت عدة دول في العالم تسجيل إصابات داخل أراضيها بالمتحور الجديد لفيروس كورونا "أوميكرون" ووصفته منظمة الصحة العالمية بأنه "مثير للقلق".
من جانبها أعلنت  منظمة الصحة العالمية، أمس الجمعة، إدراج المتحور الجديد من فايروس كورونا المكتشف في جنوب أفريقيا ودول أخرى، ضمن قائمة "المتغيرات المثيرة للقلق".
وقالت المنظمة إن "المتغير الذي عرف أولا باسم "B.1.1.529" أصبح رسميا أحد أشكال القلق"، وأطلقت عليه فيما بعد الاسم "أوميكرون".
وأكدت رئيسة المجموعة الفنية لوحدة أمراض الطوارئ التابعة لمنظمة الصحة العالمية، ماريا فان كيركوف، أن المتحور الجديد "يحتوي على بعض الخصائص المثيرة للقلق، حيث شهد عددا كبيرا من الطفرات، وبعض هذه الطفرات لها خصائص مثيرة للقلق".

PUKmedia عن وكالات

شاهد المزيد

الأكثر قراءة

لتصلكم اخبارنا لحظة بلحظة

حملوا

تطبيق

The News In Your Pocket