متحور كورونا الجديد... الاعراض والاصابة وكيفية الوقاية منه

کوردستان 04:26 PM - 2021-11-27

أكد خبراء وباحثون بالشأن البايولوجي والفايروسات البيئية خطورة السلالة الجديدة المتحورة من فايروس كورونا الذي تم تشخيصه مبكرا في جنوب افريقيا، فيما دعوا الى ضرورة تلقي اللقاحات المتوفرة والالتزام التام بالاجراءات الوقائية ضد كورونا بجميع سلالته.

B.1.1.529 ام الأوميكرون؟.. تسميتان مختلفتان لمتحور واحد
قال الخبير البايولوجي وعميد المعهد الامريكي للدراسات البايولوجية د. حيدر معتز محي في تصريح خاص لـ PUKmedia، اليوم السبت: ان منظمة الصحة العالمية اسمت المتحور الجديد لفايروس كورونا B.1.1.529.
فيما يبين الصيديلي والباحث في مجال كورونا الدكتور اسامة العاني خلال تصريح خاص لـ PUKmedia، اليوم السبت انه تم تسمية المتحور الجديد بـ الأوميكرون وهو ( الحرف اللاتيني رقم 15 ورمزه O ).

خطورة المتحور الجديد
اضاف الدكتور حيدر معتز: انه من المبكر معرفة مدى شدة العدوى للمتحور الجديد وقابليته لمقاومة لقاحات كورونا، مشيرا الى انه في هذا الوقت لا يسبب المتحور قلقا كبيرا او بشكل مفرط اذا لم تحدث اصابات بشكل متكرر ومترفع في المستقبل القريب، مبينا ان الفايروسات تتغير باستمرار من خلال الطفرات الجينية وان معظم التغييرات في اغلب الاحيان لا تثير القلق.
واشار محي الى ان القلق يصبو الى ان المتغييرات قد تتغير في حال حدثت طفرة جديدة قد تشكل مرضا اكثر خطورة او تتجنب الحماية التي توفرها اللقاحات.
من جانبه، قال الدكتور اسامة العاني حول شدة خطورة الفايروس: ان المتحور الجديد ينتشر بسرعة في جنوب افريقيا وانه تم كشف عدد من الحالات في هونك كونغ، مؤكدا ان منظمة الصحة العالمية اجتمعت للاطلاع على مستجدات هذا المتحور.
واضاف العاني: ان فعالية اللقاح ضد هذا المتحور لا يمكن ان نعرفها الان ونحتاج مزيد من الوقت لمعرفة المتحور وتأثيراته، منوها الى ان عدد كبير من الدول مثل ( امريكا وكندا ودول اوربية وكذلك بعض الدول الخليجية ) اغلقت اجوائها تجاه المسافرين القادمين من عدد من الدول الافريقية، مستطردا بالقول: ان مراكز الابحاث تحتاج مدة اسبوعين من العمل المختبري لدراسة مدى تأثير اللقاح على هذا المتحور.

تحذيرات من B.1.1.529. وطفراته
وحذر الدكتور حيدر معتز محي من السلالة الجديدة من كورونا كونه يحتوي على عدد كبير من الطفرات الجينية، والتي من الممكن ان تكون شديدة العدوى وقد تقاوم اللقاحات وتتفشى بشكل سريع جدا، لافتا الى ان المتحور لديه طريقة للهروب من دفاعات الجسم التي تطعمت باحدى اللقاحات المضادة لكوفيد-19. 
ويتابع الدكتور حيدر معتز محي ان المتحور الجديد يحتوي على اكثر من 30 طفرة في بروتين سبايك الموجود على سطح الفايروس، مستدركا ان  الطفرات في البروتين قد تسبب بقدرة الفايروس على الاصابة والانتشار بشكل اكبر، وان 10 حالات الاولى تم تشخيصها عن طريق التسلسل الجيني اصبح خلق والمهتمين بالشان بعض الطفرات في الفايروس تسبب على الخداع اللعب بالجهاز المناعي لدى الانسان.

مكان اكتشاف اولى الاصابات وكيفية الوقاية
اكتشفت الاصابات الأولى في دولة بوتسوانا بحسب ما يشير اليه الدكتور حيدر معتز محي، مبينا ان الاصابات ارتفعت الى عشرة اضعاف بواقع من 100 الى 1000 حالة او اكثر في اليوم الواحد، وانه من الممكن ان يكون الارتفاع تصاعدي كذلك كل الباحثون أكدوا ان يسبب خطوة اكثر تطورا وغير مستقر.
وحول التحور، يضيف محي: قد يكون اخطر بالاصابة بالنسبة لدلتا وقابل للعدوى بشكل كبير قد يكون الطفرة حدثت في جسم مصاب بكورونا ومصاب في الوقت ذاته بمرض نقص المناعة المكتسبة ( الايدز) 
وحول الوقاية والاستعدادات لمواجهة المتحور الجديد، يقول الدكتور اسامة العاني: يجب ان يكون هنالك التزام بالاجراءات الوقائية وضرورة ابراز بطاقات اللقاح، وان تستعد الحكومة لمواجهة للمتغير الجديد.
وشدد على ضرورة غسل اليدين والكمامة والتباعد الجسدي، بالاضافة الى عدم الاستماع الى الاشعات و تتبع الاخبار من مصادر موثوقة فقط، بالاضافة الى الاستمرار بأخذ اللقاح المتوفر التي تحصن المواطن من المتحورات الموجود مسبقاً.

الاعراض واللقاحات
ينوه الدكتور اسامة العاني الى ان الاعراض متشابهة للمتحورات القديمة من الفايروس ولكن ننتظر مزيد من التقارير حول شدة الاعراض وطول مدتها، مبينا ان شركات فايزر وموديرنا واسترازينكا تقول انها تحتاج اسبوعين لتحديد فعالية لقاحاتها ضد المتحور الجديد، وانه في حال الحاجة لاعادة تكييف ( تعديل ) اللقاح ضد المتحور الجديد ستتمكن من ذلك في غضون 6 اسابيع فقط , وبأمكانها بدء شحن اول وجبات من الجرعات المعدلة في غضون 100 يوم فقط، على حد تعبيره.

هل سجلت البلاد اصابة بالمتحور الجديد (أوميكرون)؟
من جانبها اعلنت وزارة الصحة والبيئة الاتحادية يوم السبت، استقرار الموقف الوبائي لفايروس كورونا المستجد، مؤكدة عدم استبعاد دخول البلاد موجة جديدة .
وقالت الدكتورة ربى فلاح حسن عضوة الفريق الطبي الاعلامي لوزارة الصحة، لـPUKmedia: انه من المتوقع ظهور موجة جديدة لفايروس كورونا في العراق بأية لحظة، موضحة، ان الوزارة اتخذت تدابير وقائية واحترازية لمنع او تأخير وصول موجة جديدة بتأهب الكوادر التي اصبحت بعد نحو سنتين ونصف من ظهور الوباء على مستوى متميز من الخبرة.
واضافت: ان قرار منع السفر الى دول افريقية من صلاحية اللجنة العليا للسلامة والصحة الوطنية وبحسب مستجدات الموقف الوبائي، لافتا الى ان القرار في حالة صدوره يهدف الى حماية المواطن والمجتمع كأجراء صحيح وصحي.
واكد، ان اي قرار بخصوص حظر السفر الى دول افريقيا سيعلن عنه، داعية المواطنين الى الالتزام بالتعليمات الصحية والوقائية وزيادة نسبة التطعيم لتجاوز اي موجة جديدة.

اقليم كوردستان خالي من الاصابة بالمتحور الجديد
هذا واعلنت وزارة الصحة في حكومة اقليم كوردستان، اليوم السبت، عدم تسجيل اية حالة اصابة بالمتحور الجديد بفايروس كورونا (اوميكرون) الذي انتشر في عدد من دول العالم.
وقال الدكتور رهيل فريدون وكيل وزارة الصحة في حكومة اقليم كوردستان خلال تصريح سابق لـPUKmedia: ان فايروس كورونا قام بتغيير نفسه الى انواع عديدة وآخرها هو (اوميكرون) الذي انشتر في المناطق الافريقية.
واضاف: ان وزارة الصحة ستتخذ نفس الاجراءات التي اتخذتها عدد من الدول الاخرى لمواجهة انتشار المتحور الجديد من اغلاق وفحص المسافرين وتعزيز الاجراءات الصحية والوقائية، مشيرا الى ان المتحور الجديد لم يصل الى دول الجوار، واذا وصل الينا فنستعامل معه بحزم واجراءات صحية اشد من السابق.
واوضح: ان المتحور الجديد اسرع من المتحورات السابقة في الانتشار واعراض الاصابة، ولانعرف لحد الان مدى قوة المتحور الجديد، وكما رأينا في المتحورات السابقة فكانت تنتشر بصورة اسرع.
وقال: ان المخاطر هي اننا لحد الآن لم نتجاوز الموجة الثالثة من فايروس كورونا واذا واجهنا الموجة الرابعة في المرحلة الراهنة فسنواجه صعوبات ومخاطر كبيرة، لذا نحن نؤكد على ضرورة ان يقوم المواطنين باخذ اللقاحات المضادة لفايروس كورونا.
وكانت دول اوروبية وعربية قد اعلنت الجمعة، فرض قيود وتعليق السفر من والى دول افريقية لظهور متحور جديد تم تسميته بـ (اوميكرون)

PUKmedia هاميار علي 

شاهد المزيد

الأكثر قراءة

لتصلكم اخبارنا لحظة بلحظة

حملوا

تطبيق

The News In Your Pocket